نبذة عن الكلية
الحرم الجامعي للكلية
معلومات المؤسسة

بدأت رؤية الكلية حصرًا لتكنولوجيا المعلومات(IT)، حيث كان التعليم في سلطنة عمان رائدًا في مطلع عام 2000. وجديرٌ بالذكر أن القدرات المتعددة بدأت تظهر في السلطنة، ونشأت هذه الرؤية من رجال الأعمال الرائدين الذين تطلعوا للعمل من أجل تطوير التعليم وجودة التكنولوجيا في سلطنة عمان، كما تقدم المؤسسة الآن مختلف البرامج الأكاديمية في مجالات الهندسة وتقنية المعلومات وإدارة الأعمال، وذلك استجابة لمتطلبات التطور السريع في المجال الاقتصادي.


الدكتور:/ عبدالله بن سيف بن أحمد الصباحي

بدأ الدكتور عبدالله الصباحي حياته المهنية في مطلع عام 1990م في الطيران العماني في سلطنة عمان، ومن ثم انتقل إلى مكتب المستشار الخاص لجلالة السلطان للاتصالات الخارجية، وشغل منصب مدير الاتصال الخارجي حتى عام 2000م، وفي عام 1996م التحق ببرنامج الماجستير في إدارة الأعمال في جامعة ولفرهامبتون، وبعدها سعى للحصول على برنامج الدكتوراة عام 1996م ، واستندت رسالة الدكتوراة على تنفيذ إدارة الجودة الشاملة في قطاع الخدمات المالية في سلطنة عمان ودولة الإمارات العربية المتحدة.

 


الفاضل: لافير محمد ماراكاراكايل:

هو خريج جامعة ولفرهامبتون، أكمل الماجستير في إدارة الأعمال (إدارة الأعمال الدولية) عام 1996م، وبعد الإنتهاء من دراسته بدأ حياته المهنية في الصناعة التحويلية ومن ثم قطاع الخدمات في جمهورية الهند، وفي عام 2001م تم تعيينه في منصب المدير التنفيذي لكلية الشرق الأوسط والذي أسهم في تطوير وتفعيل عجلة التعليم بإدارته الحكيمة. وتعد كلية الشرق الأوسط من الكليات الرائدة في التعليم العالي في منطقة الشرق الأوسط،وفي عام 2007م شارك الفاضل لافير محمد الإدارة بجانب الدكتور محمد الصباحي، كما أنه شارك في تأسيس المعهد الآسيوي للألعاب والرسوم المتحركة (Aiga)، في مدينة بنجلور بجمهورية الهند، ويُعد واحدًا من أعضاء (NASSCOM)، والهيئة الاستشارية لحكومة الهند وحكومة كارناتاكا. وقد تم منح الفاضل لافير محمد مرتبة الشرف من جامعة ولفرهامبتون البريطانية؛ تقديرًا لإسهاماتهِ في مجال التعليم العالي في سلطنة عمان.